منوعات

ظاهرة “سبات الشمس” تهدد الحياة في كوكب الارض

بينما ينهمك العالم بمواجهة فيروس كورونا.، أفادت صحيفة “ذا صن” البريطانية، بأنّ الأرض ربما تكون على موعد مع تغييرات مناخية شديدة القسوة تهدد الحياة عليها، حيث يحذر العلماء من دخول الشمس مرحلة تسمى “السبات”

ويوضح عالم الفلك “توني فيليبس” أننا وصلنا إلى الحد الأدنى من الطاقة الشمسية.،حيث أصبح المجال المغناطيسي للشمس ضعيفاً، مما يسمح لأشعة كونية إضافية بالتواجد في النظام الشمسي.، وهذه الأشعة ستشكل خطراً صحياً على رواد الفضاء، وعلى الكيمياء الكهربائية في الغلاف الجوي العلوي للأرض.، مما يساعد على حدوث البرق”.

ويخشى علماء ناسا من أن يكون تكرارا لظاهرة “ديلتون مينيمام”.، التي حدثت بين 1790 و1830، ما أدى إلى فترات من البرد القارس وفقدان المحاصيل والمجاعة وانفجارات بركانية قوية.وانخفضت درجات الحرارة بما يصل إلى 2 درجة مئوية على مدى 20 عاما، مما أدى إلى تدمير إنتاج الغذاء في العالم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق